لماذا يحس بعض المسافرين أنهم في سجن أبدي؟

في العصور التي لم تكن فيها الطائرات موجودة، كانت الوسائل الناقلة فيها بطيئة بحيث تستغرق الرحلات البعيدة من قطر الى آخر مدة زمنية طويلة، خصوصا تلك التي كانت بواسطة السفن (تستغرق معظم الرحلات آنذاك من عدة اسابيع الى اشهر)، وعندما دخلت الطائرة مجال النقل هيمنت على وسائل النقل البشرية، وذلك بسبب ما تتميز به من قدرات على قطع مسافات شاسعة من الاراض في مدة زمنية قليلة مقارنة بأي وسيلة نقل اخرى، وحتى يومنا هذا، ولكن مع شيوع الترحال جوا وتطور الطائرات باتت الرحلات المتواصلة من دون نقاط توقف للتزود بالوقود (ترانزيت) امرا اعتياديا وممكنا، بل ومحبذا لدى الكثير من المسافرين، خصوصا انهم لا يحتاجون الى الوقوف في طوابير في كل مرة تهبط فيها الطائرة في محطة ترانزيت منهكة. لكن الكمال صفة إلهية، فعلى الرغم من تفضيل معظم المسافرين لتلك الرحلات المتواصلة من دون توقف، ظهر الكثير من الامور المزعجة التي بدأ معها الركاب بالتضرر والتذمر والملل وهي مادة موضوعنا التالي ،،

أضيف بتاريخ:2005-07-05 14:34:56 قراءات: (136) تعليقات: (0) المزيد
 
 

 
 
تـاريخ الطـيران

بدأ الطيران بمحاكاة الإنسان للطيور والتي ولدت لديه إحساسا بأنه مقيد على سطح الأرض، مما دعا بعض المغامرين في العصور الإسلامية أمثال عباس بن فرناس بالقفز من أعلى الجبال مستعين في ذلك بأجنحة ثبتت حول ساعديه، معتقدين أن أجنحة الطيور هي سبب رفعها في الهواء فقط. وبالرغم من الحوادث المؤسفة التي انتهت بها تلك المحاولات إلا أنها كانت خطوة في طريق التقدم في مجال الطيران. و حتى نهاية القرن الثامن عشر لم يكن قد تحقق أي تقدم يذكر في فن الطيران سوى الجهد الذي قام به ليوناردو دافينشي حيث صمم نوعا من الباراشوت

أضيف بتاريخ:2005-07-05 14:27:34 قراءات: (109) تعليقات: (0) المزيد
 
 

 
 
المحركات الذكية
المحركات الذكية
الكـاتب : الكابتن شرقاوي لمتابعة الموضوع في المنتدى أضغط الوصلة
تغني عن تحرك الأجنحة في الطائرة مستقبلاً

 منذ العام 1996 وكثير من الناس مندهشين من كيفية طيران المقاتلة الروسية السوخوي Su-37 في ظروف تحليق غير عادية ومناورات غير مألوفة. ولكن قليلا من الناس يلاحظون ان السبب لا يكمن في تصميم الطائرة المتناسق وحسب، وإنما في منافث الاحتراق (العادم) ذات الهندسة المتغيرة، حيث تقوم هذه المنافث المتحركة بإكساب السوخوي Su-37 رشاقة كبيرة وتحكما أكبر

أضيف بتاريخ:2005-07-03 10:53:07 قراءات: (142) تعليقات: (1) المزيد
 
 


[التالي] [نهاية] عرض الصفحة 4 من 4 [بداية] [السابق]

.

.